“لأنّكم تعزفون لحن الحريّة والاستقلال”

“لأنّكم تعزفون لحن الحريّة والاستقلال”، بهذا الشعار أدّت فرقة كورال الإليزه باقة من الأناشيد الوطنيّة على وقع أنغام موسيقى الجيش اللبناني في مبنى بلديّة الحازميّة، احتفاءً بالذّكرى الرّابعة والسّبعين للاستقلال، وبحضور ممثّل العماد قائد الجيش العقيد الموسيقي أبّولو سكّر ورئيس البلديّة صديق الإليزه جان الأسمر والأعضاء.

وتوجّهت مديرة المدرسة السيدة ربى مسلّم سماحة إلى الطلاب بالقول:”أنتم طلابُ الغدِ ولا يُصانُ الاستقلالُ إلا بجهودِكم وتمسُّكِكُم بلبنان برَغْمِ الصّعوباتِ التي تُحيطُ بنا، والتي يجبُ أن تزيدَكُم مناعةً وتمسُّكًا بالوطن. قيلَ لكم إنّ حبَّ الوطنِ من الإيمان، وهذه قناعةٌ تزدادُ عندنا يومًا بعد يوم. فلا شيءَ يضاهي ترابَ الوطنِ قيمةً، ولا شيءَ يضاهي أرضَ الوطن مسْكِنًا، ولا شيءَ يضاهي حبَّ الوطن مشاعرَ وانتماء. فتمسّكوا بولائِكم للبنان، ولا شيْءَ سواه، لأنّه الباقي لنا أبدًا عزيزًا كريمًا مصانًا بكم ومعكم…”

وحيّت المؤسسة العسكريّة على تضحياتها قيادة وأفرادًا بالقول:”بفضلِكم ننعَمُ اليومَ بالاستقرارِ والأمنِ والأمانِ وبفضلِ قيادتِكم الحكيمةِ وعلى رأسِها العماد قائد الجيش، الذي يُعطي بمواقفِهِ الثّقةَ بالحفاظِ دومًا على حريّةِ وسيادةِ واستقلالِ لبنان.”

وختمت بـالقول: “إنّ الفرحةُ بالاستقلال لا تكتملُ إلا في احتفالِنا السنويّ هنا، في البلديّة، بدعوةٍ من صديقِ الإليزه رئيس البلديّة جان الأسمر، الذي يولي بالتّكاملِ مع المجلسِ البلديّ عنايةً خاصّةً بشؤونِ الأمن، فإذا بالحازميّة مدينةٌ مستقرّةٌ، تزهو بمشاريعِ التّنميةِ والعمران… وهذا يعطي المواطنَ من الأهالي والزوّار الشعورَ بالراحة والتّكاتفِ والتّضامنِ الاجتماعيّ.”

ثم ألقى كلمة المتعلّمين الطالب في الصفّ الأساسي الثامن علي ديب، قبل أن يؤدّي طلاب الصفّ الأساسي الخامس رقصة وطنيّة بالمناسبة.

وفي الختام، تسلّم العقيد سكّر درع التّقدير من السيدة ربى عربون شكر من مدرسة الإليزه إلى فرقة موسيقى الجيش.